مشاركة علمية فاعلة لجمعية البصيرة في المحفل العلمي الدولي الثالث


شاركت جمعية البصيرة للبحوث والتطوير الاعلامي ممثلة برئيسها الدكتور طه احمد الزيدي وعضو الهيئة الادارية الدكتور جمال عبد ناموس في المحفل العلمي الثالث المقام في العاصمة الماليزية كوالالمبور للمدة من 29-30 كانون الاول 2018، وهو وعاء علمي خاص بالعلماء والخبراء والباحثين الناطقين بالعربية تقيمه وترعاه سنويا منصة اريد للباحثين الناطقين باللغة العربية، وشهد المحفل هذا العام مشاركة كبيرة وفاعلة لعشرات الباحثين من مؤسسات علمية واكاديمية من مختلف البلدان العربية والاسلامية، وتمثلت مشاركة الجمعية ببحثين نالا المرتبة الذهبية في التقييم، فضلا عن ترؤس ممثلي الجمعية لجلستين بحثيتين في المحفل، والقاء الدكتور الزيدي محاضرة علمية عن مهارات تعامل الباحثين مع وسائل الاعلام، اضافة الى تخصيص جناح لإصدارات الجمعية التي حظيت بأعجاب المشاركين.
وقال الدكتور الزيدي رئيس الجمعية "ان وفد الجمعية وقع مذكرة تعاون مع منصة اريد تنص على تنفيذ نشاطات علمية مشتركة وتبادل الدعوات والزيارات والمشاركة في الفعاليات العلمية التي ينظمها الطرفان، فضلا عن تبادل المعلومات والخبرات والمطبوعات وإعداد الدراسات والبحوث المتعلقة بالإعلام وظواهره وتقنياته وتشكيل لجنة مشتركة لمتابعة تنفيذ بنود الاتفاقية التي تضمنت أيضا أبواب أخرى للتعاون في مختلف المجالات"، مضيفا "ان وفد الجمعية اجرى العديد من اللقاءات مع ممثلين عن جامعات من بلدان عربية واسلامية وعقد مذكرات تعاون معها في مجال البحث العلمي والتطوير الاعلامي، فضلا عن المشاركة في الدورات والورش التي اقيمت على هامش المحفل بغية نقل الخبرات العملية الى الساحة الاعلامية في العراق عبر اقامة ورش ودورات مماثلة.
من جانبه اوضح الدكتور جمال عبد ناموس عضو الهيئة الادارية للجمعية والذي ترأس احدى الجلسات البحثة في المحفل "ان جمعية مركز البصيرة تسعى الى تعزيز دورها في الساحة المحلية والعالمية عبر المشاركة والرعاية للنشاطات الدولية ونقل الخبرات وتطوير كوادرها، وهو ما دفعنا الى ان تكون الجمعية في طليعة المؤسسات العلمية العراقية التي تشارك في هذا المحفل العلمي الكبير".
وتسعى جمعية مركز البصيرة الى ان تكون في صدارة المؤسسات العلمية عبر تحقيق اهدافها ورسالتها، وذلك بالمشاركة في النشاطات العلمية محليا وإقليميا ودوليا فضلا عن تطوير خبرات كوادرها لتعزيز الوسط الاعلامي العراقي بالخبرات والمهارات الحديثة في التعامل مع المخاطر التي تحيط بالمجتمع، لا سيما الاعلامية منها، وهو ما سعى اليه وفد الجمعية في هذا المحفل العلمي الدولي.
 

مركز البصيرة للبحوث والتطوير الإعلامي

جديد اصدارات واخبار مركز البصيرة تصلك مباشرة على بريدك الالكتروني. سجل بريدك في الاسفل