مركز البصيرة في المؤتمر السابع لرابطة الاعلام المرئي الهادف


وشارك في المؤتمر مركز البصيرة للبحوث والتطوير الاعلامي بوفد ترأسه الدكتور طه الزيدي، وأكثر من 120 مؤسسة اعلامية هادفة ( قناة فضائية او شركة انتاج او مراكز اعلامية).

وعقدت خلال اليومين ثماني جلسات عمل بفندق الشعلة ، تمت فيها مناقشة مختلف القضايا التي تسهم في تطوير الاستراتيجيات والأدوات الإعلامية اللازمة لصناعة الوعي لدى شرائح المتلقين.

ويهدف المؤتمر الذي حضره نحو 200 إعلامي من مختلف أنحاء العالم الاسلامي، إلى تطوير الإعلام المرئي الهادف من خلال تعزيز التواصل والتفاعل وتبادل الخبرات بين أعضاء البيت الإعلامي.

وحظي هذا المؤتمر برعاية نخبة من الجهات التي لها بصمتها في الإعلام الهادف، ومن أبرزها: مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية "راف" الشريك الاستراتيجي، والشركة القطرية للأقمار الصناعية "سهيل سات" الراعي الماسي، وشركة البلاد للملابس الجاهزة، الراعي الذهبي، والعمادي للمشاريع، الراعي البرونزي، كما يشارك في رعاية الملتقى عدد من القنوات الفضائية والجهات الإعلامية، مثل قناة الجزيرة مباشر، والماسة للإنتاج الإعلامي، والجزيرة، وإسباير زون، وقناة الريان الفضائية، وجريدة الشرق.



فعاليات اليوم الاول

تضمنت فعاليات اليوم الأول من أيام الملتقى السابع للرابطة خمس جلسات عمل اعقبت حفل الافتتاح الذي بدأ في التاسعة صباحا، وعقدت الجلسة الأولى تحت عنوان: دور الإعلام في صناعة الوعي الجماهيري ( نظرياته ونماذجه) وناقشت هذه الجلسة التي تحدث فيها كل من الدكتور احمد بن سعيد والدكتور علي الحامدي ، مفهوم صناعة الوعي لدى الجمهور، واستراتيجيات التغيير والممارسة الإعلامية.

واما الجلستان الثانية والثالثة فعقدتا تحت عنوان : الأدوات الأساسية في صناعة الوعي، وتولى الحديث فيهما كل من د. محمود عبد الهادي ود. ياسر الشهري ود. احمد سيف الدين ود.محمد البشر ود. عبد الحافظ صلوي والاستاذ احمد فهمي ،وتمت خلالهما مناقشة قضايا التخطيط الاستراتيجي للمحتوى الإعلامي، وبناء الصور الذهنية، وتدفق المعلومات والآراء، وصناعة قادة الرأي والرموز، وترتيب الأولويات وبناء الأجندات، وغرس القيم وبناء المعاني والمفاهيم.

وجاءت الجلسة الرابعة تحت عنوان اتجاهات مؤسسات الإعلام الهادف نحو صناعة الوعي، وتم خلالها استعراض دراسة ميدانية أعدها فريق متخصص في الإعلام المرئي الهادف.

واختتمت فعاليات اليوم الأول بعرض التجارب الشخصية، وجلسة خامسة عبارة عن لقاء مفتوح بعنوان: بناء الإعلام للوعي في ظل التحديات المحيطة قدمها الدكتور محمد الاحمري.

فعاليات اليوم الثاني

بدأت فعاليات اليوم الثاني للمؤتمر بمحاضرة بعنوان: العوامل المؤثرة في قدرة المؤسسات الإعلامية على صناعة الوعي، للدكتور تحسين المزيك، اعقبتها ثلاث ورش عمل متزامنة، تحت عناوين: الكوادر البشرية المحترفة، وإدارة بناء الصورة الذهنية للمؤسسة الإعلامية وترويجها، ومواصفات المنتج الإعلامي، ويتم خلال الجلسة الثانية استعراض لملخص الورش التدريبية.

وناقش المشاركون في الجلسة الثالثة خطوات ومقترحات عملية لتعزيز التكامل بين المؤسسات لتعميق الوعي، من خلال عدة بنود تتمثل في: مدخل التكامل في الاتصال، وآليات التكامل في المؤسسة الإعلامية الواحدة، وآليات التكامل بين مؤسسات الإعلام الهادف، قدمها كل من الدكتور ثامر البكري والدكتور غسان الصديقي.

تأسيس وقف للرابطة

وتميزهذا المؤتمر بالاعلان عن تأسيس وقف لتغطية نشاطات الرابطة وفتح باب التبرع ، وتمفيه جمع أكثر من 4 ملايين ريال.

انتخاب اعضاء مجلس ادارة الرابطة

واختتم المؤتمر باجتماع الجمعية العمومية الذي استعرض فيه نشاطات وانجازات الدورة السابقة وكذلك التقرير المالي للرابطة ، ثم جرى انتخاب مجلس إدارة الرابطة للدورة الثانية، واسفرت عن فوز سبعة أعضاء، فضلا عن مرشح الرشيد للإعلام والأمين العام، وهم:
د. حمد بن محمد الغماس - رئيس مجلس الإدارة.

د. عايض بن دبسان القحطاني - نائب رئيس مجلس الإدارة.

م. ماهر قويدر رباح – عضو.

بليغ بن محمد المشعان – عضو.

م. خالد منصور – عضو.

أحمد بن عبد العزيز الفايز – عضو.

توفيق مصيري – عضو.

د. عبد الله باهمام – عضو.

د. ضيف الله بن محمد الضعيان - أمين عام رابطة الإعلام المرئي الهادف.

وعلى هامش المؤتمر قام وفد مركز البصيرة بإجراء لقاءات مع عدد من الشخصيات الاعلامية، ونظم معهم بعض بروتوكولات التعاون العلمي الاعلامي المشترك، وتم خلال اللقاءات تبادل المطبوعات.

مركز البصيرة للبحوث والتطوير الإعلامي

جديد اصدارات واخبار مركز البصيرة تصلك مباشرة على بريدك الالكتروني. سجل بريدك في الاسفل